الرجاء يدافع عن نفسه بملف متكامل ضد اعتداءات مازيمبي

Mazembe

أرسل فريق الرجاء الرياضي ملفا متكاملا إلى الاتحاد الإفريقي لكرة القدم من أجل الدفاع عن نفسه، بسبب الاعتداءات التي تعرض لها لاعبوه وأعضاء بعثته في مباراة الإياب أمام تي بي مازيمبي الكونغولي، برسم إياب ربع نهائي دوري عصبة الأبطال.

وتضمن ملف الرجاء تقريرا مفصلا للأحداث التي عاشها لاعبو الرجاء منذ وصولهم إلى الملعب، معززا بعدد كبير من الصور، توضح لاعتداأت التي تعرض لها بعض لاعبي الفريق، من رشق بالقنينات من قبل جماهير الفريق الكونغولي، إلى جانب منعهم من الولوج إلى الملعب قبل بدء المباراة.

كما أوضح الرجاء ما حدث في واقع إلياس الحداد، بعدما أظهر "فيديو" ضربه، لأحد مشجعي مازيمبي، إذ أوضح الرجاء أن الأخير دافع عن زميله سفيان رحيمي الذي تعرض لاعتداء تسبب في سقوطه أرضا.

وكان الاتحاد الإفريقي قد حدد تاريخ 15 من الشهر الجاري، آخر آجال لوضع الرجاء لملفه بالكاف، قد إصدار الأخير لعقوبات، والحسم في قرار إيقاف الحداد، الأمر الذي دفع المكتب المسير إلى إعداد ملف متكامل للدفاع عن لاعبه، وعن الفريق تفاديا للتعرض لأية عقوبة، خاصة أن الفريق الأخضر كان ضحية لمضايقات واعتداأت كثيرة بالكونغو.

وكان الرجاء قد نجح في العودة بالتأهل من الكونغو أمام تي بي مازيمبي، رغم الهزيمة بهدف لصفر، بعدما كان قد فاز في الذهاب بمركب محمد الخامس بهدفين لصفر.

لمزيد من الأخبار الرياضية، زوروا موقعنا: http://ar.sport.le360.ma/
شارك هذا المقال:
  • لمناقشة آخر الأخبار مع أصدقائك و تتبع جرائدك المفضلة، سجل الآن!


    إحتراما لخصوصيتك لا نضع أي معلومات على فايسبوك.