الرجاء لن يمثل أمام الاتحاد الافريقي بعد أحداث مازيمبي

الرجاء / مالونغو / زريدة

حال إغلاق الحدود الجوية المغربية في كل الاتجاهات دون سفر مسؤولي الرجاء للمثول أمام لجنة التأديب بالاتحاد الإفريقي للدفاع عن موقف الفريق بعد الأحداث التي شهدتها مباراة الرجاء أمام تي بي مازيمبي الكونغولي، برسم إياب ربع نهائي دوري عصبة الأبطال.

واكتفى مسؤولو فريق الرجاء بإرسال ملف متكامل حول المضايقات والاعتداءات التي تعرضت إليها بعتثه بالكونغو، معززا بصور توثق للاعتداءات.

وكان الاتحاد الإفريقي قد طلب من مسؤولي الرجاء إعداد دفوعاتهم قبل الـ15 من الشهر الجاري، للمثول أمام الكاف، غير أن انتشار فيروس كورونا، حال دون سفر مسؤولي الرجاء، علما أن الكاف بدوره قرر إغلاق مقره وعمل موظفيه من بيوتهم، لتفادي انتقال العدوى.

وكان الرجاء قد راسل الاتحاد الإفريقي مباشرة من الملعب حيث أجريت المباراة أمام تي بي مازيمبي، بعد تعرض لاعبيه للاعتداءات والمضايقات من الجماهير، وطلب تدخل الكاف لتعزيز الأمن لحماية لاعبيه.

للمزيد من أخبار الرياضة، زوروا موقعنا: http://ar.sport.le360.ma/
شارك هذا المقال:
  • لمناقشة آخر الأخبار مع أصدقائك و تتبع جرائدك المفضلة، سجل الآن!


    إحتراما لخصوصيتك لا نضع أي معلومات على فايسبوك.