"ضربة البداية" تضع اللاعب المغربي آزارو أمام سيل انتقادات مصرية

"ضربة البداية" تضع اللاعب المغربي آزارو أمام سيل انتقادات مصرية

يعيش اللاعب المغربي وليد آزارو، وضعا غير مستقرا بمصر، منذ انتقاله للاحتراف بنادي الأهلي المصري، بعد نهاية الموسم الماضي، إذ ظل يتعرض اللاعب لسيل من الانتقادات منذ أول ظهور له في الدوري المصري، على الرغم من الضجة التي سبقت قدومه، خلال فترة الانتقالات الصيفية الماضية، حيث أن مستواه لا يرقى لتطلعات بعض الجماهير، التي كانت تتمنى رؤيته بمستوى أفضل، على حد تعبيرها.

إهداره للفرص السهلة والسانحة للتسجيل، جعلته محط انتقاد مجموعة من النقاد الرياضيين، الذين اعتبروا صفقة الأهلي المصري ليست ناجحة بذاك الشكل المتوقع، كما أن القيمة المالية التي رصدت من أجل التعاقد معه، تعد أكبر من مستوى اللاعب، هذا في الوقت الذي يتوفر فيه الدوري المصري على لاعبين بمستوى أعلى، وهو ما يظهر "عنصرية" النقاد اتجاه اللاعب المغربي، الذي يخطو أولى خطواته في مصر.

ربما نقص الخبرة وسنه الصغير، لم يساعداه بشكل كبير على التأقلم مع الأجواء، والانسجام بسرعة في مصر، حسب تعبير العديد من المتابعين، إلا أنه على الرغم من كل ذلك يقدم مستويات جيدة، نالت إعجاب مدربه حسام البدري، الذي يضع كامل ثقته في آزارو، وذلك على الرغم من كل الانتقادات التي يتعرض، حيث وصفه في إحدى التصريحات الإعلامية، بعنصر السرعة الذي افتقده الأهلي المصري منذ فترة، متعهدا بالعمل على علاج مشكلة إهداره للفرص السهلة.

مساهمته في تأهل الأهلي إلى نصف نهائي العصبة الإفريقية، من خلال تسجيله هدفا أمام الترجي التونسي، وحصوله على ضربة جزاء، لم يبعده عن مرمى النيران، بل جعله في قلب العاصفة، ليتعرض إلى هجوم قوي من طرف الجماهير "الأهلاوية"، التي تخشى فشل إحدى أغلى صفقات نادي "القرن"، في الوقت الذي يحاول فيه بعض المحللين الدفاع عنه، ومطالبة الجماهير بعدم التسرع في الحكم عليه.

من جهته دافع حسام البدري، مدرب الأهلي المصري، عن أزارو، بعد استبعاده من اللائحة النهائية للمنتخب الوطني المغربي الذي سيواجه الغابون، وانتقادات البعض له بسبب إهدار الفرص السهلة.

وأوضح البدري في تصريحات صحفية، أنه يضع في اعتباره الحالة النفسية للاعب، بعد استبعاده من المنتخب المغربي، حيث قال "مقتنعون تماما بإمكانيات وليد أزارو، وطالما هناك جدل حوله، فهذا يعني وجود بعض الإيجابيات والسلبيات".

وتابع "اللاعب المغربي دائما في الموعد، وكان سببا أساسيا في هدفي الأهلي في مرمى الترجي على ملعب برج العرب، فأزارو يحتاج المزيد من العمل، لأنه بدأ مع الأهلي في ظروف صعبة بعض الشيء، وهو يعلم جيدا حجم الشياطين الحمر، وهذا ما يظهره متوتراً في بعض المباريات"، بتعبير مدرب الأهلي المصري.

* لمزيد من أخبار الرياضة والرياضيين زوروا Hesport.Com

شارك هذا المقال:
  • لمناقشة آخر الأخبار مع أصدقائك و تتبع جرائدك المفضلة، سجل الآن!


    إحتراما لخصوصيتك لا نضع أي معلومات على فايسبوك.