بطرس تصفع أدرعي: الاحتلال مفطور على الإرهاب وليس له ذوق فني


ردت الفنانة اللبنانية جوليا بطرس بعبارات صارمة على المتحدث الناطق بالعربية باسم الجيش الصهيوني أفيخاي أدرعي، عقب تهنئته لها بعيد ميلادها اليوم الأربعاء، بطريقة ملغومة.

وعبرت بطرس في تغريدة على حسابها بتويتر عن رفضها للمعايدة التي وصفتها بـ”المريبة”، كما قالت “إن من امتهن الاحتلال وارتكاب الجرائم والمجازر لا يملك الحد الأدنى من الحس الموسيقي وتذوق الفن واللحن لأنه مفطور على القتل والإرهاب والتعذيب والتنكيل بالأبرياء وانتهاك الحقوق المشروعة للشعوب”.

وتابعت صاحبة “صوت الحرية” في تغريدتها “مهما حاول العدو الظهور بمظهر الحمل الوديع وصاحب الإحساس المرهف، لن يتمكن من محو ما ارتكبه – ولا يزال- بحق الشعب الفلسطيني المقهور والمعذب، وبحق الشعوب العربية عموما والشعب اللبناني خصوصا، وستبقى ممارساته المدانة وصمة عار لن تمحوها عاطفة كاذبة من هنا وتمنيات مخادعة من هناك”.

وأبرزت الفنانة اللبنانية التي سطع نجمها مطلع تسعينات من القرن الماضي بأغنية “وين الملايين”، أنه “ليس من عادتها الدخول في نقاش مع احد عبر وسائل التواصل الاجتماعي”، غير أن “المعايدة المسمومة بعيد ميلادها التي وصلتها اليوم من الناطق باسم جيش الاحتلال الإسرائيلي فرضت عليها الرد”.

أدرعي المعروف بتغريداته المستفزة نشر مقطع فيديو لجندي “إسرائيلي” يهدي مقطعا موسيقيا لبطرس بمناسبة عيد ميلادها، وعلق عليه بقوله “كل عام وانت بخير يا جوليا بطرس.. لطالما كنتِ نصيرةَ الإرهاب وداعمته لكننا شعب يفقه معنى الموسيقى وقيمة الفن لذا نتجاوز الخلافات والاختلافات ونهديك عزفًا لأغنيتك بأنامل جيشنا في مناسبة عيد ميلادك وإن شاء الله العام الجاي بتعيّدي مع الأصدقاء وبعيد عن فيروس كورونا”.

شارك هذا المقال:
  • لمناقشة آخر الأخبار مع أصدقائك و تتبع جرائدك المفضلة، سجل الآن!


    إحتراما لخصوصيتك لا نضع أي معلومات على فايسبوك.