نشطاء جرادة يشيدون بإجراءات الدولة ويطالبون بحرية معتقلي الحسيمة


أشاد نشطاء حراك جرادة بالإجراءات التي اتخذتها الدولة لتجاوز الأزمة التي خلفها فيروس “كورونا” بأقل الأضرار، مطالبين بالإفراج عن المعتقلين السياسيين.

هذه الأجراءات، بحسب بلاغ صادر عن نشطاء حراك جرادة توصلت به “العمق”، “ستظل ناقصة ما لم تشمل المؤسسات السجنية المكتظة، والتي فاقت طاقتها الاستيعابية 80 ألف نزيل”.

وناشدوا في البلاغ ذاته، الدولة لتعزيز التدابير التي اتخذتها المندوبية العامة لإدارة السجون، وأن تسير على نهج الدول التي قامت بالإفراج عن أعداد كبيرة من السجناء.

وفي هذا الإطار، طالب نشطاء جرادة بالإفراج عن المعتقلين السياسيين على خلفية حراك الريف، ومعتقلي الرأي الذين طالبوا بتحسين قطاعي الصحة والتعليم باعتبارهما ركيزتين أساسيتين لبناء الدولة المنشودة.

شارك هذا المقال: