سدود سوس تسجل أزيد من 100 مليون متر مكعب بفضل الأمطار

سد أكادير

شهدت حقينة السدود المائية بجهة سوس ماسة، تحسنا كبيرا، مسجلة أزيد من 100 مليون متر مكعب، بفضل التساقطات المطرية التي عرفتها معظم أقاليم الجهة، خلال الثلاثة أيام الأخيرة، المعدل الأكبر منذ سنة 2014، وفق ما أفادت به مصادر le360.

وأوضحت المصادر ذاتها أن سدود المختار السوسي وعبد المومن وأولوز وإمي الخنك بإقليم تارودانت، سجلت ما مجموعه 84.51 مليون متر مكعب من 6 يناير الجاري إلى 9 منه.

وسجل سد الأمير مولاي عبد الله بجماعة تامري شمال مدينة أكادير 11.161 مليون متر مكعب، وسد يوسف ابن تاشفين بإقليم تزنيت، 4.428 مليون متر مكعب، بينما عرف سد أهل سوس بإقليم شتوكة آيت بها زيادة في حقينته قاربت مليون متر مكعب، في نفس الفترة المذكورة.

وبذلك يكون مجموع المخزون المائي الإضافي لهذه السدود، تضيف مصادرنا، أزيد من 100 مليون متر مكعب، وهي الحقينة التي لم تسجل منذ سنة 2014، ليرتفع حجم السدود الإجمالي الحالي إلى 188.362 مليون متر مكعب، بنسبة ملء فاقت 25 في المئة، مؤكدة أنه ورغم هذا التحسن إلا أن الخصاص في هذه المادة الحيوية لا يزال قائما.
شارك هذا المقال: