بحر أكادير يلفظ جثمان شخص مجهول الهوية

البحر يلفظ جثة

لفظ بحر أكادير، يوم الخميس 14 يناير 2021، جثمان شخص في الثلاثينات من العمر، يرجح أن تكون وفاته ناتجة عن غرقه بشاطئ المدينة، ما استنفر السلطات بمختلف تلاوينها.

وقالت مصادر le360 إن السلطات توصلت بإخبارية تفيد ظهور جسم غريب بالقرب من صخور شاطئ مارينا، لتنتقل إلى عين المكان حيث تبين أن الأمر يتعلق بجثمان شخص مجهول الهوية لحدود الساعة.

وأكدت المصادر ذاتها أن الواقعة استنفرت مختلف الأجهزة الأمنية بالمنطقة، التي تحاول في هذه الأثناء انتشال جثمان الهالك ومعاينته قبل نقله إلى مستودع الأموات بالمستشفى الجهوي الحسن الثاني بأكادير، بغية إخضاعه للتشريح الطبي لتحديد كافة أسباب الوفاة.

من جانبها فتحت النيابة العامة المختصة تحقيقا في النازلة للوقوف على جميع تفاصيلها وتحديد ظروف وقوعها.

شارك هذا المقال:
  • لمناقشة آخر الأخبار مع أصدقائك و تتبع جرائدك المفضلة، سجل الآن!


    إحتراما لخصوصيتك لا نضع أي معلومات على فايسبوك.