فاس تحتضن نسخة جديدة من مهرجان سينما المدينة

مدينة فاس

مشهد من مدينة فاس

تحتضن مدينة فاس، في الفترة الممتدة من 13 إلى 16 من شهر أكتوبر الجاري الدورة الـ25 لمهرجان فاس لسينما المدينة، تحت شعار "المدينة المغربية في عيون السينمائيين".

وكان مقررا أن تجري هذه الدورة التي تنظمها جمعية إبداع الفيلم المتوسطي- المغرب بشراكة مع جماعة فاس والمركز السينمائي المغربي في يونيو الماضي لكن الظرف الوبائي لكوفيد 19 حتم تأجيل الدورة.

ويشمل برنامج الدورة الـ25 للمهرجان عرض مجموعة من الأفلام القصيرة والطويلة المشاركة في هذه الدورة، كما يشمل أيضا تخصيص جائزتين للفيلمين الفائزين هما جائزة أفضل ديكور وجائزة أحسن فيلم.

وستعرف هذه الدورة تكريم كل من الفنان المغربي عمر عزوزي، ومهندسة الديكور السينمائي فاطة العلوي.

ويسعى مهرجان سينما المدينة، حسب المنظمين، إلى الترويج لمدينة فاس كفضاء مفتوح للتصوير في وجه جميع السينمائيين، وتحفيز صناع الفن السابع من مختلف الدول لتصوير أفلام عالمية، وتشجيع الاستثمار السينمائي من خلال بناء المركبات الثقافية والاستديوهات وفضاءات فنية وثقافية تنشر الثقافة السينمائية.

ويتطلع المنظمون إلى الترويج لمدينة فاس كفضاء مفتوح في وجه السينمائيين من مختلف بقاع العالم من أجل تصوير أعمالهم الفنية والمساهمة في التنمية الاقتصادية وتنشيط الحياة الفنية بالمدينة.

وكانت الدورة السابقة التي نظمت في يونيو 2019 قد احتفت بسينما افريقيا الوسطى من خلال برمجة أفلام من هذا البلد، كما كرمت الفنان عبد الكبير الركاكنة. وعادت الجائزة الكبرى للدورة الى المخرج سعيد خلاف عن فيلمه “ألف ميل بحذائي”.
شارك هذا المقال: