لغة الإشارة على "تيك توك" تنقذ مراهقة من الاختطاف بالولايات المتحدة

لغة الإشارة على تيك توك تنقذ مراهقة من الاختطاف

ألقت الشرطة الأمريكية القبض، نهاية الأسبوع المنصرم، على مجرم لاختطافه فتاة تبلغ من العمر 16 عاماً، بعد أن استخدمت إشارة طوارئ باليد شاهدتها على "تيك توك" لتقوم بتنبيه السائقين الآخرين.

وأوضح موقع "ميل أونلاين" أن ضباط شرطة كنتاكي اعتقلوا جيمس بريك (61 عاماً) بعد أن تلقوا مكالمة حول مراهقة تشير بإيماءات وإشارات معروفة على "تيك توك" تمثل العنف المنزلي، وشاهد أحد قادة السيارات الفتاة وهي تشير بيدها وفهم من حركاتها أنها تعاني من محنة فالتقط رقم السيارة وبادر بالاتصال بالشرطة.

وتبين من التحقيقات أن المجرم خطف الفتاة من منزلها في نورث كارولينا، وسار بها عبر أوهايو، تينيسي، وكنتاكي، علماً بأن والديها أبلغا عن فقدها.

وتظهر الإشارة على حسابات متعددة في "تيك توك"، حيث تتضمن رفع الشخص راحة يده وإبهامه، ثم يخفض أصابعه، بحيث يضع الإبهام بداخلها، مع الإشارة إلى التشبث بقبضة.

وصممت تلك الإشارة لتظهر للآخرين أن صاحبها يعاني من العنف المنزلي، ويحتاج للمساعدة والتدخل، وقال مأمور مقاطعة لوريل إن الشرطة تعاملت بجدية وسرعة مع البلاغ، رغم غرابته، وطاردوا السيارة على الطريق السريع، وتمكنوا من القبض على السائق وتحرير الفتاة.

وتبين أن المتهم أغرى المراهقة بالسفر معه، ولكن عائلته رفضت إقامتهما بعد أن اكتشفت أنها دون السن القانونية.

وعندما ألقى ضباط الشرطة القبض عليه، وجدوا في هاتفه صوراً مسيئة لأطفال ومراهقين، وتم توجيه الاتهام له باختطاف مراهقة، وحيازة مواد إباحية للأطفال.

شارك هذا المقال:
  • لمناقشة آخر الأخبار مع أصدقائك و تتبع جرائدك المفضلة، سجل الآن!


    إحتراما لخصوصيتك لا نضع أي معلومات على فايسبوك.