الممرضون يؤكدون نجاح إضرابهم ويطالبون وزير الصحة بـ"الإنصاف"

خالد أيت الطالب

خالد أيت الطالب وزير الصحة والحماية الاجتماعية

أعلن المكتب الوطني للنقابة المستقلة للممرضين، نجاح الإضراب الذي خاضه الممرضون المنضوون للنقابة، وذلك بعدما عرف نسبة مشاركة بلغت 90 في المائة.

وخاض الممرضون وتقنيي الصحة إضرابا وطنيا، يومي الـ11 و12 نونبر الجاري، رافقته وقفتين احتجاجتين وذلك لمطالبة الجهات الوصية بالإفراج عن مشروع الوظيفة العمومية الصحية الذي كشف عن إعداده الوزير المنتدب المكلف بالميزانية، فوزي لقجع.

وتطالب النقابة بـ«الإفراج الفوري على رواتب ومستحقات الموظفين المعينين حديثا وتسوية وضعيتهم المالية».كما تطالب النقابة، بـ«إنصاف الممرضين ذوي تکوین سنتين وثلاث سنوات؛ وإخراج الهيئة الوطنية للممرضين وتقنيي الصحة للوجود؛ وإخراج مصنف الكفاءات والمهن للوجود؛ والإنصاف في التعويض عن الأخطار المهنية، ومراجعة شروط الترقي المجحفة؛ بالإصافة إلى خلق إطار جديد يضمن ادماج الممرضين ذوي تكوين خمس سنوات؛ توظيف الممرضين المعطلين».
شارك هذا المقال: