أخيرا.. شيرين تحسم الجدل حول طلاقها من حسام حبيب

شيرين1

أصدرت الفنانة المصرية شيرين عبد الوهاب، مساء الجمعة 3 دجنبر 2021، بيانا رسميا حسمت من خلاله الجدل حول طلاقها من زوجها الفنان المصري حسام حبيب.

وجاء في نص البيان: "في ضوء ما تداولته المواقع المصرية والعربية، من أخبار تضمنت انفصال النجمة شيرين عبد الوهاب عن زوجها حسام حبيب، أعلنت النجمة شيرين عبد الوهاب، أن الانفصال وقع بالفعل، موضحة أن أسباب الانفصال تخصها وحدها ولا داعي للخوض في تفاصيل حياتها الشخصية".

وتابع البيان: "وتهيب النجمة شيرين عبد الوهاب الصحافة وجميع وسائل الإعلام بإحترام حياتها الشخصية، وتحري الدقة في ما ينشر، وعدم نشر أي أخبار أو مزايدات الغرض منها النيل من شخصها، مؤكدة أن الانفصال حدث في هدوء تام، ولا توجد خلافات بينها وبين طليقها حسام حبيب على الإطلاق، وكل ما ورد من أخبار في هذا الشأن لا أساس له من الصحة ويأتى في إطار قلب الحقائق، مؤكدة أنها تكن كل الاحترام لحسام حبيب".

وأوضحت شيرين في بيانها: "أن هذا البيان يأتي لحسم الجدل الدائر في هذا الموضوع، ويأتي أيضا في إطار إحترامها لجمهورها الذي يساندها دائما في كل المواقف الصعبة التي تمر بها، وأصحاب الأقلام الشريفة الذين يساندون نجاحها دائما".

وأكدت شيرين عبدالوهاب أنها قررت فتح صفحة جديدة مع نفسها ومع جمهورها، مؤكدة أنها وهبت حياتها لفنها ولابنتيها مريم وهنا، خصوصا وأنها ابتعدت طوال الفترة الأخيرة عن جمهورها وعن حياتها الفنية بعض الشيء، وتنوي العودة بقوة على الساحة خلال الفترة المقبلة، حيث أن لديها مشاريع فنية كثيرة تستعد لها، لإسعاد الملايين من جمهورها في الوطن العربي.

يذكر أن الإعلامية اللبنانية نضال أحمدية قد أجرت، يوم الخميس الماضي، مقابلة هاتفية مع الفنانة شيرين عبد الوهاب، تحدثت لها من خلالها عن أزمتها مع زوجها الفنان حسام حبيب.

ونشرت نضال الجزء الأول من التسجيل الصوتي لشيرين، الذي كشفت من خلاله أن حسام شخص "غيور جدا"، قائلة: "حسام كان يغار علي من أي شخص".

وعندما سألتها نضال الأحمدية: "هل أنت حاليا حرة؟"، ردت عليها قائلة: "بالفعل أنا حرة في الوقت الحالي، أنا أكبر ولا أصغر، أنا أقوى ولا أضعف، أنا في طور بناء شيرين جديدة.. شيرين غير المستعبدة".

وكانت الإعلامية اللبنانية نضال أحمدية قد أعلنت، يوم الجمعة 26 نونبر 2021، عن طلاق الفنانة المصرية شيرين عبد الوهاب من زوجها الفنان المصري حسام حبيب.
شارك هذا المقال: