كاريكاتير: "الجنس مقابل النقط" يُغرق أساتذة ويقودهم إلى السجن

كاريكاتير: "الجنس مقابل النقط" يُغرق أساتذة ويقودهم إلى السجن

كاريكاتير: "الجنس مقابل النقط" يُغرق أساتذة ويقودهم إلى السجن

على مدة أسابيع وأشهر قليلة ماضية، تورط عدد من الأساتذة المغاربة، بمؤسسات جامعية مختلفة، في قضايا ما بات يُعرف بـ"الجنس مقابل النقط"، عقب محاولاتهم استغلال مناصبهم لتبلبية نزواتهم الجنسية مع طالباتهم. القضاء المغربي كان وظل صارما ضد قضايا التحرش والاستغلال الجنسي. (كاريكاتير).

    
شارك هذا المقال:
  • لمناقشة آخر الأخبار مع أصدقائك و تتبع جرائدك المفضلة، سجل الآن!


    إحتراما لخصوصيتك لا نضع أي معلومات على فايسبوك.