نقص الأدوية بالصيدليات يجر آيت الطالب للمساءلة البرلمانية

خالد آيت الطالب يمجلس المستشارين

طالب عضو الفريق الاستقلالي للوحدة والتعادلية بمجلس النواب، عمر احجيرة، وزير الصحة والحماية الاجتماعية، خالد آيت الطالب، بتقديم توضيحات بشأن اختفاء بعض الأدوية الضرورية من الصيدليات.

وذكر البرلماني، في سؤال شفوي آني، أنه "مرة أخرى وفي وقت ذروة زيادة احتياجات المواطنين إلى الدواء، خاصة الأدوية المتعلقة بأمراض الزكام والحمى والأمراض الموسمية، بما فيها بعض الأدوية التي توصف حالة الإصابة بفيروس كورونا، تسجل الصيدليات نقصا حادا في هاته المواد وفي كثير الحالات عدم وجود هاته الأدوية عند مزودي الصيدليات، بما فيها أدوية الأمراض الموسم للزكام بالنسبة للأطفال وأدوية أخرى".

وطالب البرلماني عن حزب "الميران"، وزارة الصحة والحماية الاجتماعية بالكشف عن الإجراءات الاستعجالية التي ستقوم بها لتجاوز هذه الوضعية.

وكانت وزارة الصحة والحماية الاجتماعية قد أكدت أن الأدوية الأساسية الموصوفة للاستعمال ضمن البروتوكول العلاجي لحالات الإصابة بكوفيد-19 موجودة بشكل يغطي الطلب، نافية وجود نقصا أو انقطاعا بالصيدليات.

هذا، وأكد مصدر مهني لـLe360، وجود نقص في عدد من الأدوية التي تدخل ضمن البرتوكول العلاجي لكورونا وكذا أدوية الزكام الموسمي، مضيفا أن انتشار أخبار قلة بعض الأدوية قبل أيام خلق نوعا من الهلع وجعل الناس يقبلون على شراء هذه الأدوية بكثرة وتخزينها مما تسبب في تسجيل بعض الارتباك في التزود بالأدوية المذكورة.
شارك هذا المقال: