بيان إلكتروني منسوب للجيش يعلن الاستيلاء على السلطة بتركيا

بيان إلكتروني منسوب للجيش يعلن الاستيلاء على السلطة بتركيا

أعلن الجيش التركي في بيان إلكتروني نقلته قنوات محلية أنه "تولى السلطة من أجل الحفاظ على الديموقراطية وحقوق الإنسان" مؤكدا تنحية الرئيس التركي رجب طيب أردوغان.

يأتي ذلك في وقت أكد رئيس الوزراء التركي، بن علي يلدريم، اليوم في تصريحات لقناة "إن تي في" وجود محاولة واضحة لانقلاب عسكري في العاصمة أنقرة، مستبعدا أن يحالفها النجاح.

بدورها نقلت وكالة الأناضول عن المتحدث ذاته قوله تعليقا على محاولة الانقلاب التي يقوم بها الجيش، إن "القوات الأمنية تحركت وسنرد بالمثل".

من جهتها أفادت وسائل إعلام محلية وشهود عيان فى تركيا اليوم الجمعة بأن إسطنبول وأنقرة شهدتا انتشارا على نطاق واسع لأفراد الأمن.

وقالت وكالة أنباء دوغان التركية "دي إتش آيه" إنه تم استدعاء أفراد الأمن التركي وتم نشر سيارات الإسعاف خارج مقر القيادة العسكرية في أنقرة.

وفي اسطنبول، أغلقت الجسور التي تربط بين الجانبين الأوروبي والآسيوي في اتجاه واحد، كما حلقت الطائرات، التي يعتقد أنها عسكرية ، فى سماء اسطنبول وأنقرة .

وأفاد مستخدمون لمواقع التواصل الاجتماعي مثل الفيسبوك وتويتر بوجود صعوبات في الوصول إلى المواقع الإعلامية، وكانت الأحداث الاخيرة التي مرت بها البلاد قد شهدت إنزال عدد كبير من قوات الأمن في الشوارع.

شارك هذا المقال: