مسلحون ملثمون يحاصرون فندقا يبيت فيه أردوغان غرب تركيا

مسلحون ملثمون يحاصرون فندقا يبيت فيه أردوغان غرب تركيا

كشفت وكالة الأناضول التركية أن طائرات مروحية أطلقت النار على الفندق الذي كان يبيت فيه الرئيس التركي رجب طيب أردوغان في مارماريس (غربي البلاد) والذي غادره بعد منتصف الليلة، ليتم بعدها عملية إنزال لمسلحين ملثمين حاصروا الفندق، وسط أنباء عن إصابة 5 عناصر شرطة في اشتباكات.

وذكر شهود عيان أنَّ طائرات مروحية فتحت النار، على فندق بعد مغادرة الرئيس التركي له، وبقيت لفترة تحلق فوق المكان، أعقب ذلك نزول ما بين 10-15 ملثما، بالأسلحة الثقيلة وفرضوا طوقا على الفندق.

وتضارب إفادات شهود العيان في تحديد عدد الطائرات المروحية بين طائرتين أو ثلاثة، وأشاروا إلى أنَّ الأشخاص الملثمين ما زالوا موجودين في المنطقة، بينما نجم عن إطلاق المروحيات النار على الفندق، اشتباكات، أصيب خلالها خمسة شرطيين، تم نقلهم إلى المستشفى.

وأكد أردوغان في كلمة فجر اليوم الحادث بالقول: "كنت قبل مجيئي هنا، في مارماريس (ولاية موغلا غربي تركيا) وللأسف فقد قاموا بقصف المكان الذي كنت أتواجد فيه، لأنهم كانوا يعتقدون على الأرجح أني ما زالت هناك".

بدوره قال رئيس الوزراء التركي بن علي يلدريم: تعليقاً على تصريح أردوغان الذي أشار فيه إلى قصف المكان الذي كان فيه بمارماريس بعد مغادرته: "لم يضبطوا التوقيت جيداً، ولكننا ارتدينا كففنا وسرنا في هذا الطريق، وإن اضطررنا لدفع الثمن من أجل هذا الشعب، فسندفعه".

شارك هذا المقال:
  • لمناقشة آخر الأخبار مع أصدقائك و تتبع جرائدك المفضلة، سجل الآن!


    إحتراما لخصوصيتك لا نضع أي معلومات على فايسبوك.