العدالة والتنمية يصادق على حل الحزب

العثماني

سعد الدين العثماني، رئيس الحكومة والأمين العام لحزب العدالة والتنمية

صادقت الأمانة العامة لحزب العدالة والتنمية، في نهاية الأسبوع الماضي، على مشروع قرار بحل الحزب بإقليم الرحامنة.

وأعلنت الأمانة العامة لحزب العدالة والتنمية، على مشروع قرار بحل الحزب بإقليم الرحامنة، وذلك بعدما تقدم المدير العام للحزب عبد الحق العربي بتقرير عن عمل الإدارة العامة.

وبحسب بلاغ لحزب «البيجيدي»، فقد صادقت الأمانة العامة على برنامج الندوة الوطنية الرابعة والأخيرة للحوار الداخلي المرتقبة يومي الـ 15 و16 دجنبر المقبل.

يذكر أن عددا من أعضاء حزب العدالة والتنمية بإقليم الرحامنة، كانوا قد أعلنوا، قبل أسابيع، عن تقديم استقالتهم من الحزب، بسبب ما اعتبروه «حيفا يطالهم من بعض العناصر في الكتابة الجهوية والكاتب الإقليمي، من خلال اتخاذ قرارات احترازية تحول دون الوصول لبعض مراكز القرار أو المشاركة في المؤتمرات المجالية».

وكان عضو الحزب في الإقليم مولاي العربي أنزال، قد أكد في تصريح صحفي، أن تقديمه للاستقالة يأتي «بعد خلافات مع الكاتب الإقليمي للحزب في الرحامنة الذي يتخذ إجراءات احترازية في حقه وفي حق عدد الأعضاء تحرمهم من المشاركة العفالة في هيكلة الحزب بالإقليم».
شارك هذا المقال: