30 دجنبر.. موعد هام تنتظره الجماهير المغربية

الجماهير المغربية

تتجه أنظار عشاق الكرة الإفريقية، اليوم الجمعة 30 نونبر، إلى العاصمة الغانية أكرا، للحسم في مسألة استضافة الكاميرون لنهائيات كأس الأمم الأفريقية 2019 من عدمها وذلك بعد أشهر طويلة من المناقشات بخصوص جاهزيتها لتنظيم العرس القاري.

وعلم le360 من مصادر موثوقة، أن  اللجنة التنفيذية للاتحاد  الإفريقي لكرة القدم،  ستجتمع على هامش كأس الأمم الأفريقية للسيدات، في غانا،  لمناقشة التقرير التي أعدته لجنة خاصة، بعد زيارتين تفتيشيتين  للكاميرون.

و ينتظر أن يعلن خلال الاجتماع عن سحب تنظيم الكان من الكاميرون لعدم جاهزية هذا الأخير، مع الإعلان عن فتح طلب عرض جديد للترشيح من أجل اختيار بلد مضيف للنسخة التي ستقام للمرة الأولى في فصل الصيف المقبل  وبمشاركة 24 منتخبا.

وأوضحت المصادر ذاتها، أن اللجنة التنفيدية ولجنة القيم، ستقوم  بزيارة الدول المرشحة، للوقوف على تجيزاتها وبنيتها قبل الحسم في البلد المستضيف للدورة القادمة، يوم 30 من دجنبر المقبل .
ويبقى المغرب المرشح الوحيد لاحتضان الدورة المقبل، إلا في حال تقدم بلد إفريقي آخر بطلب الاحتضان، الأمر الذي سيجعل المغرب في منافسة جديدة مع البلد الذي سيقرر الترشح.

وكانت وسائل إعلام عربية ودولية، قد جزمت أن المغرب الذي خسر رهان استضافة مونديال 2026 أمام الملف الثلاثي الأميركي- المكسيكي- الكندي، هو البديل المنتظر للكاميرون، لتنظيم أهم تظاهرة كروية بإفريقيا.

لقراءة المزيد من أخبار الرياضة، زوروا موقع http://ar.sport.le360.ma/
شارك هذا المقال: