أولاد تايمة. ملثَّمان يرسلان تلميذة إلى المستعجلات

إسعاف

هاجم شخصان ملثَّمان، بعد ظهر اليوم الخميس 07 فبراير، تلميذة قاصر بنية سرقة ما بحوزتها قبل أن يعتديا عليها بالضرب بالسلاح الأبيض نتج عنه اصابات خطيرة على مستوى الكتف، وسط جماعة سيدي بوموسى بأولاد تايمة.

وأوضحت مصادر le360، أن الضحية البالغة من العمر 16 سنة كانت متوجهة للثانوية الإعدادية التي تدرس بها، قبل أن يفاجئها شخصان ملثمان معترضين سبيلها، حيث قاما بتحسس كامل جسدها بحثا عن أشياء ثمينة للسطو عليها إلا أنهما لم يجدا شيئا، فانهالا عليها بالضرب بواسطة سيف متسببين لها في جروح غائرة على مستوى الكتف.

ونقلت المعتدى عليها إلى مستعجلات المستشفى المحلي بأولاد تايمة لتلقي العلاجات الضرورية، فيما لاذ الجانيين بالفرار بعد ارتكباهما لجريمتهما التي لاقت استنكارا شديدا في صفوف الساكنة المحلية، التي أكد بعض منها أن الاعتداءات المقرونة بالعنف والأسلحة البيضاء في تنامٍ متواصل بالمنطقة مما يضع حياة أبنائها في خطر دائم.

وبدورها ناشدت جمعية آباء وأمهات وأولياء التلاميذ بالمؤسسة التعليمية ذاتها، السلطات الأمنية بتكثيف حملاتها التمشيطية بمحيط الإعدادية لاعتقال المشتبه فيهم بالاعتداء على التلاميذ وسرقة ما بحوزتهم والتحرش الجنسي في أحايين أخرى في حق التلميذات، حفاظا على مستقبلهم وتأمينا لحياتهم.

ومن جهة أخرى، فتحت المصالح الأمنية لأولاد تايمة تحقيقا في الواقعة، لتحديد كافة ملابساتها وهوية المتورطين فيها تحت اشراف النيابة العامة المختصة.
شارك هذا المقال: