أعمال السحر والشعوذة توقع سيدتين في قبضة أمن فاس

أعمال شعوذة

أوقفت عناصر الشرطة بمنطقة أمن فاس الجديد دار دبيبغ بولاية أمن فاس، سيدتين تبلغان من العمر 30 و 37 سنة، للاشتباه في تورطهما في قضية تتعلق بانتهاك حرمة المقابر واتيان أفعال السحر والشعوذة.

ووفق ما أفادت به ولاية أمن فاس لـLe360، فإن عملية إيقاف المعنيتان بالأمر تمت نهاية الأسبوع المنصرم بعد أن توصلت العناصر الأمنية بدائرة الشرطة الزهور بإشعار من قاعة القيادة والتنسيق، مفاده إقدام سيدتين على أفعال السحر والشعوذة داخل إحدى المقابر بحي الزهور، حيث تم مباشرة الأبحاث والتحريات الميدانية التي مكنت من ضبط المشتبه فيهما، ومن خلال البحث الأولي مع الموقوفتان اعترفتا تلقائيا بالأفعال المنسوبة إليهما، مصرحتان على أن السبب وراء هذا الفعل هو بغرض استرجاع إحداهما لطليقها فقط ، وأنهما شاهدتا هذه الوصفة من خلال تطبيق "يوتوب"، كما تم الإهتداء إلى مقطع فيديو يوثق لأفعال السحر و الشعوذة.

وبعد التنسيق مع النيابة العامة التي أشرفت على مجريات هذه القضية، التي أعطت تعليماتها بتقديم المعنيتان بالأمر أمامها بعد انتهاء إجراءات البحث، وذلك لتحديد جميع الأفعال الإجرامية المنسوبة إليهما، وكذا الكشف عن ظروف وملابسات هذه القضية.
شارك هذا المقال: